هبة هجرس عن إتاحة المساجد لمتحدي الإعاقة: قرار مهم.. ومن شأنه تمكينهم
هبة هجرس عن إتاحة المساجد لمتحدي الإعاقة: قرار مهم.. ومن شأنه تمكينهم

قالت النائبة الدكتورة هبة هجرس النائبة البرلمانية وعضو المجلسين القومي للمرأة والقومي للإعاقة، إن إعلان وزارة الأوقاف إتاحة المساجد للأشخاص ذوي الإعاقة وتوفير خدمة ترجمة خطبة الجمعة للغة الإشارة في المساجد الكبرى، تتماشى مع تسمية الرئيس للعام المقبل بأنه عام متحدي الإعاقة، كما أنه خطوة على الطريق الصحيح، ومن شانها تمكين متحدي الإعاقة من حقوقهم في الوجود في المساجد كغيرهم من الأصحاء.

وأكدت "هجرس" أن ما بدأته بالفعل في هذا المجال، جاءت قرارات وزارة الأوقاف لاستكماله، حيث إنها منذ أن تولت منصب الأمين العام للمجلس القومي لشؤون الإعاقة، قامت بالكثير بشأن هذا المجال، أبرزها الاتفاق مع الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر، على إتاحة خطبة الجمعة بلغة الإشارة في جامع الأزهر، وهو ما تم بالفعل منذ العام 2015، كذلك مطالبة الدكتور محمد مختار جمعة وزير الأوقاف بإتاحة المساجد وهو ما تسعى الوزارة إلى تنفيذه الآن.

ودعت عضو المجلسين القومي للمرأة والقومي للإعاقة، جميع قيادات المؤسسات والهيئات والوزارات إلى التأسي بوزارة الأوقاف، في تنفيذ المبادرة بإتاحة مؤسساتهم وهيئاتهم ووزاراتهم للأشخاص ذوي الإعاقة، وأشارت إلى أن "هذا حق أصيل للأشخاص ذوي الإعاقة جاء الوقت لكي يحصلوا عليه".

وتابعت النائبة البرلمانية: "نحن كخبراء في مجال الإعاقة مستعدون فورًا لتقديم الدعم الفني اللازم لوزارة الأوقاف، لتنفيذ هذه القرارات حتى تخرج بالشكل المطلوب، الذي يمكن الوزارة من تحقيق هذه الإتاحة المكانية، من خلال القيام بإجراءات بسيطة وبتكلفة زهيدة وجودة عالية، واتباع سياسات تعظم الاستفادة من هذه الإجراءات.

المصدر : الوطن