سفير مصر السابق بقطر: فرض عقوبات جديدة على الدوحة خلال الـ48 ساعة المقبلة
سفير مصر السابق بقطر: فرض عقوبات جديدة على الدوحة خلال الـ48 ساعة المقبلة

 

قال السفير محمد مرسي، سفير مصر السابق بقطر، إن الدوحة لا زالت تراوغ فى الرد على قائمة المطالب التي تقدمت بها دول المقاطعة الأربع، لافتًا إلى أن مهلة الرد القطري بشأن قائمة المطالب ستنتهي خلال الـ48 ساعة المقبلة.

 

وأوضح "مرسي"، فى تصريح لـ"صدي البلد"، أن قطر تزج بنفسها فى مأزق لا مخرج منه فى ظل المحاولات التى تبذل لإنجاح جهود الوساطة الكويتية، مشيرًا إلى أنه حال عدم تراجع قطر عن سياساتها المعادية والقبول بقائمة المطالب الـ13 ستصبح في مواجهة عقوبات سياسية واقتصادية جديدة أكثر ألما خلال الساعات القليلة المقبلة.

 

وأضاف "مرسي"، أن التحركات الدبلوماسية الأخيرة لمصر بمجلس الأمن بالأمم المتحدة تأتي في إطار تشكيل ضغط على قطر للتراجع عن سياساتها المعادية لدول الجوار والتي أتت ضمن مجموعة الضغوط التي تمارسها بعض المنظمات الدولية بفضح جرائم قطر.

 

ونوه سفيرنا السابق بقطر، إلى أن التصعيدات السياسية والاقتصادية المتوقع فرضها على قطر ستكون مصحوبة بمواقف تنذر بتصعيد عسكري.

 

الجـدير بالذكر أن وزير الخارجية القطري محمد بن عبد الرحمن آل ثان قال فى تصريحات له "إن المطالب التي قدمتها مصر والسعودية والبحرين والإمارات لقطر ستصبح لاغية بإنتهاء مهلة تنفيذها وإن تلك المطالب غير قابلة للتفاوض فيما تنتهي هذه المدة يوم الإثنين 3يوليو المقبل.

المصدر : الموجز