مقتل طفل على يد والدته وزوجها.. طلب مصروف "3 جنيه" فألقيا جثته بحديقة
مقتل طفل على يد والدته وزوجها.. طلب مصروف "3 جنيه" فألقيا جثته بحديقة

قررت نيابة حوادث جنوب القاهرة حبس ربة منزل وزوجها، لمدة 4 أيام على ذمة التحقيقات، لاتهامها بقتل نجل الأولى وإلقاء جثته في حديقة بالقـاهـرة القديمة بسبب طلب الطفل "أحمد. ر. ح" 5 أعوام، 3 جنيهات كمصروف من والدته.

كان قسم شرطة مصر القديمة، تلقى بلاغا من الأهالي بالعثور على جثة طفل بإحدى الحدائق العامة بطريق كورنيش النيل، وتبين أنها لطفل ذكر "مجهول الهوية"، مسجاة على ظهرها بأرضية الحديقة محل البلاغ، ويرتدي "تي شيرت وشورت، وحافي القدمين" وبه إصابات عبارة عن "جرح قطعي بفروة الرأس وآثار ندبات زرقاء بالوجه والصدر والساقين، وأثر عضة بالفخذ الأيمن وسحجة من الأمام بذات الفخذ " ونقل لمشرحة النيابة بزينهم.

وأوضحت التحريات، أن والدة المجني عليه وراء إحداث إصابته ووفاته، حيث ألقت الجثة بالاشتراك مع زوجها "مصطفى. ع" (29 عاما - سائق توك توك) والسابق اتهامه في القضية رقم 1329 لسنة 2010 الخليفة "سرقة وسائل نقل".

وبإعداد الأكمنة اللازمة بأماكن ترددهما، أسفرت إحداها عن ضبطهما، وبمواجهتهما بما ورد من معلومات وما أسفرت عنه التحريات، أيداها واعترفت الأولى بارتكاب الواقعة، وطلب منها نجلها المتوفى مصروفا ورفضت، فتعدى عليها بالسب، ما أثار حفيظتها فتعدت عليه بالضرب بالأيدي، ما أدى لسقوطه أرضًا وارتطمت رأسه بموقد حديدي نتج عن ذلك فقدانه للوعي ووفاته.

المصدر : الوطن