أندية “الأولى” تضع عزت أمام خيارين
أندية “الأولى” تضع عزت أمام خيارين

يواجه عادل عزت رئيس الاتحاد السعودي لكرة القدم، اليوم الإثنين رؤساء أندية الدرجة الأولى للمحترفين، لإيجاد حلول للأزمة المالية التي تعاني منها الأندية، في ظل تأخر مستحقاتها من الاتحاد السعودي لكرة القدم.
وكشفت لـ "الرياضية" مصادر، أن رؤساء أندية الدرجة الأولى للمحترفين سيقدمون اقتراحين لعزت، أولهما صرف المستحقات المالية للأندية قبل نهاية فترة التسجيل في الثاني عشر من سبتمبر المقبل.
فيما يتمثل الاقتراح الآخر في السماح لهم بالتسجيل بضمان تسليم الرواتب الشهرية والمستحقات المالية للاعبين، فور تسلمها من اتحاد القدم.
وأمام ذلك، أوضح لـ "الرياضية" مصدر في الاتحاد السعودي لكرة القدم، أنه تم صرف مبلغ 450 ألف ريال من أصل 900 ألف ريال لكل ناد من أندية الدرجة الأولى قبل أسبوعين.
وقال: "اتحاد القدم وعد بصرفها دعماً ثابتاً من عقد الرعاية، لأول مرة في تاريخ أندية الدرجة الأولى".. وأضاف: "الأندية تنتظر المستحقات المالية من النقل التلفزيوني، التي مازلنا ننتظرها من وزارة المالية، ووعدونا بصرفها بعد عيد الأضحى المبارك".
وكان رؤساء أندية الدرجة الأولى قد تذمروا من تجاهل اتصالاتهم من مسؤولي اتحاد القدم الأسبوع الماضي عبر "قروب الواتس آب"، في الخبر الذي نشرته "الرياضية" الجمعة الماضي.
وهدد بعضهم بالاستقالة، موضحين أن مطالبهم ليست مادية فقط، وإنما مراعاة وضعهم في السماح لهم بالتسجيل.

المصدر : الرياضية