انطلاق المؤتمر الشبابي الأول بمشاركة 13 دولة عربية في رام الله
انطلاق المؤتمر الشبابي الأول بمشاركة 13 دولة عربية في رام الله

انطلقت، اليوم الإثنين، فعاليات المؤتمر الشبابي العربي التطوعي الأول في فلسطين، برعاية الرئيس الفلسطيني محمود عباس، وبمشاركة 13 دولة عربية، وتستمر نشاطاته، على مدار 6 أيام، وفقًا لما ذكرته وكالة الأنباء الفلسطينية "وفا".

وقال نائب رئيس حركة فتح محمود العالول، في كلمته ممثلا عن الرئيس "إن ما تمر به فلسطين ليس غريبا، فهي ما زالت ترزح تحت نيران الاحتلال، وتعاني يوميا البطش، والإرهاب، والقتل، والتنكيل"، مشيرا إلى أن ما يتعرض له المسجد الأقصى من اقتحام وتدنيس وحصار وإغلاق ما هو إلا محاولة من الاحتلال لتحويل الصراع إلى صراع ديني".

وأضاف أن مواجهة الصعوبات، وتحمل المعاناة، أصبحت جزءا من حياة شعبنا، وهي تزداد حاليا، نتيجة الظروف التي تمر بها الأمة العربية، ودخولها في صراعات داخلية، حيث يسعى الاحتلال لاستكمال مخططاته، مستغلا الوضع القائم بفرض وقائع على الأرض بالمصادرة، والبناء الاستيطاني، وما يرافق ذلك من قتل، وسجن، وغيرها من الجرائم".

ورحب العالول،بضيوف فلسطين الذين قدموا من مختلف الدول العربية، قائلا: "نشعر بالوحدة في مواجهة التحديات، وتحديدا مواجهة العدو المحتل، لحماية مقدساتنا، وتواجدكم اليوم يعني لنا الكثير، لمواجهة ما تفرضه سلطات الاحتلال من حصار على شعبنا ومقدساته وبالأخص على المسجد الأقصى، وهذا يشعرنا بالدفء، فمازال في أمتنا أناس لم تفقد فلسطين، والقدس الأولوية لديهم".

المصدر : الوطن