الشناوي: «الشيخ جاكسون» كان سيخسر فرصة الأوسكار لو لم يترشح هذا العام
الشناوي: «الشيخ جاكسون» كان سيخسر فرصة الأوسكار لو لم يترشح هذا العام

قال الناقد طارق الشناوي، عضو لجنة اختيار الفيلم المصـري للأوسكار، إن لائحة الفيلم تنص على ضرورة عرض الفيلم عرضا عاما حتى نهاية سبتمبر، وحاز على إجازة عرض من جهاز الرقابة على المصنفات الفنية في تلك الفترة.

وأضاف «الشناوي» أن مسعد فودة، نقيب السينمائيين، خاطب كل شركات الإنتاج أن يتقدموا بأفلامهم المقرر طرحها قبل نهاية الشهر الجاري ليتم تنظيم عرض خاص لها من قبل اللجنة، حيث كان من الضروري إتاحة الفرصة لتلك الأفلام التي إذا تم تغافلها لن تحصل على فرصة أخرى، حيث إن اللجنة تقبل الأفلام المعروضة في الفترة ما بين أكتوبر إلى سبتمبر من العام التالي، ولذلك إذا تم عرض الفيلم في 27 سبتمبر كان سيخسر ترشيحه العام المقبل.

وأضاف عضو اللجنة: «كان هناك عدد كبير من الأفلام الجيدة، والأمر ليس بمثابة منافسة بين (الشيخ جاكسون) و(مولانا)، حتى إن ليس هناك تقارب في الأصوات بينهما، وفي النهاية مصر ليس أمامها أمل كبير في الوصول إلى القائمة الطويلة التي تضم 15 فيلما والتي لم تصل إليها من قبل منذ تاريخ ترشيحها لأفلام الأوسكار، حتى مع فيلم (اشتباك) للمخرج محمد دياب، والذي كان لديه دفعة جيدة مع افتتاح قسم نظرة ما في مهرجان (كان) السينمائي».

الجـدير بالذكر أن نقابة السينمائيين اختارت الفيلم المصـري «الشيخ جاكسون» للمخرج عمرو سلامة للترشح لمسابقة أوسكار أفضل فيلم أجنبي، وذلك عبر لجنة المشاهدة للفيلم المصـري المرشح للأوسكار، التي تم تشكيلها من 23 سينمائيا، وفاز «الشيخ جاكسون» بـ17 صوتا مقابل 5 أصوات لفيلم «مولانا» للمخرج مجدي أحمد علي.

المصدر : الوطن