نادال يبكي .. وبيكيه يتمرد
نادال يبكي .. وبيكيه يتمرد

تطور الاستفتاء على اسـتقلال إقليـم كاتالونيا عن الوطن الأم إسبانيا إلى مرحلة خطيرة، بعد المواجهـات الدمـويـة بين الشـرطة والمواطنـين التي أسقـطــت 844 شـخصـا بجروح منها جروح خطيرة، فقد كشف نجم كرة المضرب الإسـباني رافايـل نادال، المصنف أول عالميا، أنه صدم وشعر برغبة في البكاء جراء ما حصل أمس الأول من أحداث في كاتالونيا، وصدامـات مـع الشـرطة التي حاولت منع الناس من الاقتراع على استفتاء الاسـتقلال عــن السلطة المركزية. أما جيرارد بيكيه مدافع نادي برشلونة فقد تأثر كثيرا بمشهد الصدامات والاستخدام المفرط للقوة ضد مواطنين عزل، وبكى بحرقة معلنا تضامنه مع طلب المواطنين الاقتراع على انفصال الإقليم. حديث بيكيه لم يقتصر على مجرد التعاطف فقط مع مطلب جماهير الإقليم، بل ساهم في اقتراع المطالبة بالانفصال وهدد بمقاطعة مباريات منتخب إسبانيا.
من جهة أخرى، تقدم اثنان من أبرز القيادات بنادي برشلونة الإسباني وهما كارليس فيلاروبي، نائب رئيس برشلونة، وخوردي مونيس، مدير القطاع الطبي، استقالتيهما من منصبيهما، بعد المباراة التي فاز بها الفريق الأول لكرة القدم 3 - 0 على ضيفه لاس بالمـــاس، احتجاجا منهما على قرار النادي بخوض المباراة أمام لاس بالماس دون جماهير، كما شن خوان لا بورتا، الرئيس السابق لبرشلونة، هجوما لاذعا ضد الإدارة الحالية للنادي على خلفية القرار المذكور.


المصدر : الرياضية