باروت:ليست «جمعية تعاونية» لإرضاء الجميع
باروت:ليست «جمعية تعاونية» لإرضاء الجميع

أكد عيد باروت المدرب الوطني صاحب التجربة المعروفة في دوري الخليج العربي ودوري الدرجة الأولى، أن نظام الهبوط هذا الموسم غير مجدٍ بكل المقاييس من الناحية الفنية ولم يكن من المنطقي إرضاء كل الأطراف بهذه الطريقة فمنافسة الدوري فقدت إثارتها ونكهتها بعدم هبوط أي فريق بشكل مباشر، موضحاً أن المنطق يقول عدم مكافأة الفريق الذي لم يقدم ما يشفع له في البقاء، وعلى الأقل كان يجب هبوط فريق واحد على أن يلعب الفريق الثاني ملحقاً مع رابع دوري الدرجة الأولى وتصعد 3 فرق مباشرة، وبهذا الشكل تتوافر الإثارة التي غابت هذا الموسم.

ترضية

ووصف باروت إلغاء الهبوط المباشر بأنه محاولة لترضية جميع الأطراف، وقال: «هذه كرة قدم وليست جمعية تعاونية» فالناحية الفنية مهمة والنظر لها بعين الاعتبار أمر واجب ولا يمكن بأي حال منح فريق حل في المركز الأخير فرصة البقاء مرة أخرى، وخاصة أن هذه الفرصة كبيرة له في ظل فارق المستوى في العناصر بين لاعبين خاضوا منافسة دوري محترف وآخرين لعبوا في دوري هواة.

وبين المدرب المواطن، أن انتقاد الناحية الفنية بسبب آلية الهبوط نابع من الحرص على وجود منتخب قوي، وهذا لن يتأتى إلا من خلال منافسة دوري قوية تتوافر فيها كل العناصر من إثارة وحماس ورغبة لكل الفرق، مشيراً إلى أن الوضع الحالي تختلف فيه هذه العناصر فلا ضغوط تذكر على الفرق والكل يلعب في هدوء. ولم يستبعد باروت حدوث مفاجآت من ثالث ورابع الدرجة الأولى، ولكن يبقى الأمر صعباً في النهاية.

المصدر : البيان