ماذا كتب ميسي على «فيسبوك» بعد زفافه
ماذا كتب ميسي على «فيسبوك» بعد زفافه

بعث الساحر الأرجنتيني ليونيل ميسي برسالة شكر عبر وسائل التواصل الاجتماعي لكل من حضروا حفل زفافه على صديقته، وأم طفليه، أنتونيلا روكوزو في مدينة روساريو الأرجنتينية، وذلك في حفل زفاف ضخم شهد حضور عدد كبير من المدعوين البارزين من كل أنحاء العالم.

وكتب ميسي- عبر صفحته على شبكة "فيسبوك"- تحت صورة تجمعه مع زوجته وطفله تياجو اربعة أعوام وماتيو الذي يبلغ من العمر عاما ونصف العام: "شكرا لكم جميعا على الانضمام لنا بالأمس في هذا اليوم الاستثنائي".

كما كتبت روكوزو عبر فيسبوك "زوجي شكرا لكل عائلتنا واصدقائنا على الانضمام لن، أحبك كثيرا".

وفي إحدى قاعات فندق "بولمان سيتي سنتر" في روساريو، التي تبعد عن العاصمة الأرجنتينية بوينس آيرس بنحو 300 كيلومتر، عقد ميسي قرانه على صديقة الطفولة أنتونيلا التي ارتبط بعلاقة حب معها منذ سنوات طويلة وأنجبا طفليهما تياجو وماتيو.

وبعد نصف ساعة من الزفاف؛ سار الزوجان على البساط الأحمر مع توجيه التحية لأكثر من 150 صحفيا ومصورا حصلوا على تصاريح لتغطية أحداث الحفل

وارتسمت الابتسامة على وجه العروسين خلال تحية رجال الإعلام والصحافة.

وشهد الحفل حضور 260 مدعوا من مختلف أنحاء العالم ومن بينهم عدد كبير من نجوم كرة القدم البارزين.

وبرز من بين الحضور عدد من زملاء ميسي في برشلونة الذين اصطحبوا زوجاتهم وصديقاتهم إلى هذا الحفل.

كما التقط المصورون بعض الصور التذكارية لكل من نجوم الكرة الأسبانية "سيسك فابريجاس وسيرخيو بوسكيتس وخوردي ألبا وتشافي هيرنانديز والأرجنتينيين سيرخيو أجويرو وماكسيميليانو رودريجيز وإيزكويل لافيتزي والأوروجوياني لويس سواريز والكاميروني صامويل إيتو".

وبعد انتهاء مراسم الاقتران الرسمي؛ فاجأ ميسي عروسه بهدية خاصة، بأن قدم المغني الأرجنتيني المحبوب آبيل بينتوس أغنية "لا بداية ولا نهاية" وهي الأغنية المفضلة لدى أنتونيلا.

والتقى ميسي وأنتونيلا وهما في مرحلة الطفولة؛ لكونها ابنة عم لوكاس سكاليا أبرز أصدقاء ميسي خلال مرحلة الطفولة والصبا.

وفي 2007، وبعد سبع سنوات من رحيل ميسي عن الأرجنتين مع بعض أفراد عائلته إلى برشلونة؛ التقى الاثنان مجددا في روساريو وبدأت علاقة الحب بينهما.

وطالب ميسي وأنتونيلا، المدعوين- بعدم تقديم هدايا إليهما في حفل الزفاف- أن يستبدلوا هداياهم بتبرعات إلى مؤسسة خيرية تخصصت في بناء المساكن لمشردين في العالم.

المصدر : الدستور