إجلاء ألفي شخص بمطار فرنسي وإلغاء رحلات بسبب "متسلل"
إجلاء ألفي شخص بمطار فرنسي وإلغاء رحلات بسبب "متسلل"

أجلت السلطات في رواسي ميناء جوي شارل ديغول في باريس نحو ألفي شخص بعد ظهر السبت، وألغت 8 رحلت وأرجأت 20 أخرى، إثر تسلل شخص إلى "المنطقة الخاصة" بدون مراقبة أمنية.

ونفلت وكالة فرانس برس عن مصدر ملاحي قوله، إن شخصاً اجتاز بوابات اللاعودة في الاتجاه المعاكس. ولأنه لم يعثر على الشخص اضطررنا للإجلاء للتثبت من أنه لم يتم وضع أي شيء في المنطقة" الخاصة.

وأضاف المصدر "كانت البوابة تحت حراسة عنصر آمن غادر موقعه بدون إبلاغ رؤسائه".

وقال مصدر ثان، إن الركاب الذين تم إجلاؤهم عادوا في وقت لاحق، موضحا أن "الشرطة فتشوا كل زوايا المحطة وتحققوا من عدم وجود أي جسم مشبوه".

وتم إلغاء ثماني رحلات وتأخير 20 رحلة بسبب الحادث.

والمنطقة الخاصة هي تلك التي لا يمكن دخولها إلا بعد إجراءات الأمن التي تسبق المغادرة.

ومطار رواسي شارل ديغول الواقع شمال شرق باريس هو ثاني أكبر مطارات أوروبا ويمر بقاعات المغادرة الثماني في الميناء الجوي يوميا نحو 180 ألف مسافر.

 

المصدر : البيان