الوحدة الصحية بـ"عرب الشعارة" مغلقة دائما.. ومسؤول: "الصحة مش بترد"
الوحدة الصحية بـ"عرب الشعارة" مغلقة دائما.. ومسؤول: "الصحة مش بترد"

حالة من التردي ونقص الخدمة سادت أجواء الوحدة الصحية بقرية عرب الشعارة، التابعة لمركز شبين القناطر بمحافظة القليوبية، إذ يعاني الأهالي من إغلاق الوحدة الصحية بشكل مستمر، وعدم تواجد الطبيب المكلف بها.

وقال أهالي القرية، إنهم يواجهون عدة مشاكل منها فقر الخدمات الصحية، رغم أنها تخدم أكثر من 10 آلاف نسمة بالمنطقة، والطبيب المكلف بإدارة الوحدة غير متواجد بشكل دائم، والوحدة مغلقة طوال الوقت، في الوقت الذي تعاني فيه القرية من سوء الخدمات بشكل عام، بسبب وجودها في أطراف مركز شبين القناطر، لافتين إلى أن الوحدة تقدم حتى الخدمات اللازمة للحالات الطارئة ما يحمل المواطنين أعباء الانتقال للبحث عن الخدمة في مستشفيات المدن المجاورة في شبين القناطر وقليوب والخانكة، وهو ما يمثل خطورة على أرواح المواطنين في الحالات الطارئة والحرجة.

يقول سيد عبدالفتاح، أحد أهالي القرية، إن الخدمات الصحية داخل الوحدة الصحية بالقرية  منعدمة، فالوحدة تعاني أشد المعاناة من عدم توافر "شاش"، وهي الخدمة الأولية التي تقدم للمريض عند دخوله هذا المكان، مضيفا: "كي نحصل على خدمة نضطر لقطع مسافة حوالي 10 كيلومترات إلى مدينة شبين القناطر للعلاج داخل المستشفى، التي لا تقدم أي خدمة جديدة هي الأخرى للمريض، حتى (السرنجات) والإسبرين يتم شراءها من الخارج".

وأضاف سعد رزق، أحد أهالي القرية، أن تذكرة الكشف بالوحدة اذا حضر الطبيب 3 جنيهات، ولا يتم صرف أي أدوية، وعندما يشتكي يرد علينا الطبيب بأن هذا هو القانون والتعليمات والإمكانات في غياب الأجهزة التنفيذية والصحية بالمحافظة، في الوقت الذي تحاول فيه الدولة النهوض بقطاع الصحة لتحقيق الخدمة الصحية المرجوة منها، للأسر المحتاجة لمجانية العلاج والرعاية الطبية.

من جانبه يقول عبدالعزيز نصار، رئيس الوحدة المحلية بالجعافرة، إنه مر أكثر من مرة على مقر الوحدة الصحية، وتبين خلال هذه الجولات أن الوحدة الصحية محل الشكوى مغلقة، والطبيب المكلف بإدارتها غبير متواجد، بالإضافة لعدم تواجد طاقم التمريض أو موظف الوحدة المكلف بالعمل، مشيرا إلى أنه تلقى العديد من شكاوى المواطنين، ورفعها لوكيل وزارة الصحة الدكتور حمدي الطباخ، وحرر مذكرة بتغيب طبيب وطاقم الوحدة عن العمل للتحقيق فيها، وحتى الآن لم يتم الرد على المذكرة أو إحالة المذكورين للتحقيق، بمديرية الصحة جهة الاختصاص، أو إرسال لجنة من المديرية لفحص تغيب طبيب الوحدة والعاملين.

وأشار نصار إلى أنه طالب في المذكرة بنقل طبيب الوحدة، لعدم حضوره للعمل بانتظام، تاركا المواطنين يعانون من تردي الخدمة الصحية والطبية.

المصدر : الوطن