300 ألف جنيه حصيلة غرامات "الأعلى للإعلام".. وسليم: وردت لخزينة الدولة
300 ألف جنيه حصيلة غرامات "الأعلى للإعلام".. وسليم: وردت لخزينة الدولة

«سليم»: توريد المبالغ لخزينة الدولة.. والمجلس لم يفعّل نسبة الـ10% لعدم تلقيه بلاغات ضد وسائل إعلامية

8 قرارات عقابية أصدرها المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام، منذ إنشائه قبل 15 شهراً، فرض بمقتضاها غرامات على وسائل الإعلام المخالفة للمعايير المهنية، أسفرت عن تحصيل 300 ألف جنيه، بواقع 150 ألف جنيه على جريدة المصرى اليوم، و50 ألفا على موقع مصر العربية "المحجوب"، و100 ألف على فضائية "LTC" كعقوبة موقعة على برنامجي "صحّ النوم وملعب الشريف"، اللذين تبثهما القناة.

ورصدت "عرب برس" هذه القرارات، ومآل تلك الأموال المتحصلة، خاصة أن المجلس قد صـرح عقب تشكيله توجيه هذه المبالغ لصالح دعم الإبداع الفني، كما صـرح عن صرف نسبة 10% من قيمة أي غرامة مفروضة لصالح أي مواطن يتقدم بشكوى مصحوبة بالدليل حول ارتكاب أي وسيلة لمخالفة أو ترديد ألفاظ بذيئة، فضلاً عما أعلنه رئيس المجلس مكرم محمد أحمد قبل بدء ماراثون "دراما رمضان" بتوقيع عقوبة 250 ألف جنيه على كل لفظ فاحش، لكن لم يتم تفعيل هذه العقوبة، واكتفى بحذف 6 مشاهد مخالفة في 4 مسلسلات.

كان قرار العقوبة الأولى التي أصدرها المجلس ضد قناة "LTC"، وأرسل بمقتضاه خطابين إلى كل من نقابة الإعلاميين وسميرة الدغيدى مالكة القناة، يتضمن نص العقوبة المقررة ضد برنامج "صحّ النوم"، الذي يقدمه محمد الغيطي، بسبب الشكوى المقدمة من المهندس موسى مصطفى موسى، المرشح الرئاسى، ويتهم فيها مقدم البرنامج بالسب والقذف.

وقرر المجلس وقف البرنامج لمدة أسبوع، وتغريم القناة 50 ألف جنيه، وإحالة مقدم البرنامج للتحقيق بنقابة الإعلاميين، وقرر المجلس إيقاف برنامج "ملعب الشريف"، لما بدر به من تجاوزات في حلقة 24 مارس الماضي، التي استضاف فيها رئيس مجلس إدارة نادي الزمالك مرتضى منصور، الذي هاجم العديد من الشخصيات بعبارات لا تليق، وقرر توقيع غرامة على القناة قدرها 50 ألف جنيه.

وأحال المجلس محمد السيد صالح، رئيس تحرير "المصـري اليوم"، ومحررة بالموقع الإلكتروني إلى نقابة الصحفيين، للتحقيق معهما، فى صدور مانشيت ثالث أيام الانتخابات الرئاسية بعنوان "الدولة تحشد الناخبين"، كما شمل التحقيق ما بثه الموقع الإلكتروني للجريدة، عن إدلاء المرشح الرئاسي موسى مصطفى موسى بصوته تحت عنوان "تعرف على اختيار المرشح.. أثناء تصويته خلف الستار"، وألزم المجلس الصحيفة بنشر اعتذار للهيئة الوطنية للانتخابات بنفس المكان وبنفس المساحة، وتوقيع غرامة 150 ألف جنيه، بعد تخفيضها بدلاً من 250 ألفا.

وغرّم موقع مصر العربية، "المحجوب"، 50 ألف جنيه، بعد نشره تقريرا تحت عنوان "نيويورك تايمز: المصريون يزحفون للانتخابات من أجل 3 دولارات"، وذلك بناءً على الشكوى المقدمة من رئيس الهيئة الوطنية للانتخابات، وأكد المجلس في قراره أن التقرير المنشور على الموقع يخالف القواعد المهنية، رغم أنه منسوب إلى "نيويورك تايمز"، ولكن مسؤولية الموقع أنه "نشر تقريراً كاذباً دون تدقيق، وكان عليه أن يتحقق من صدقه، والوقوف على حقيقة محتواه قبل نشره".

كما أقر إيقاف بث برنامج "الوسط الفني" على قناة "الحدث اليوم"، لمدة أسبوعين، لما بدر منه من تجاوزات أخلاقية ومهنية تسىء إلى الأعراف والتقاليد والذوق العام وميثاق الشرف الإعلامي، إذ عرض ملابس خاصة جداً لإحدى الفنانات فى الحلقة المذاعة بتاريخ 10 فبراير 2018، وأحال مقدم البرنامج أحمد عبدالعزيز إلى نقابته المختصة للتحقيق معه، فيما وجّه المجلس إنذاراً بتوقيع غرامة قدرها 25 ألف جنيه، تضاف إلى عقوبة ستقع على القناة فى حال تكرار المخالفة.

الإكتفاء بحذف 6 مشاهد عُرضت فى 4 مسلسلات بدراما رمضان بناء على تقرير لجنتى الرصد والشكاوى

 

ورغم إعلان مكرم محمد أحمد، رئيس المجلس، توقيع غرامة 250 ألف جنيه على كل لفظ فاحش في دراما رمضان، إلا أن المجلس اكتفى بحذف 6 مشاهد عُرضت في 4 مسلسلات، بناء على تقرير لجنة الرصد والتقييم الإعلامي، وتوصية من لجنة الشكاوى.

وقال مكرم، إن المحطات الفضائية التزمت بشكل كبير بما أقره المجلس، بخصوص المعايير الدرامية، "وهو ما بدا واضحاً في موسم رمضان، الماضي، الذى شهد قِلّة فى المناظر القبيحة والألفاظ الخشنة".

من جانبه، أشار أحمد سليم، أمين عام المجلس، إلى أن الهدف من الغرامة "التهديد لضبط المشهد"، قائلا: "لسنا وسيلة لجمع المال، ولكن فرض الغرامات إحدى وسائل ضبط السوق الإعلامية"، موضحاً أنه لم يتم تفعيل قرار صرف نسبة 10% للمبلغ عن الألفاظ البذيئة، لأنه لم يقدم أي مواطن بلاغاً بلفظ بذىء قِيل فى وسائل الإعلام.

وأضاف سليم لـ"عرب برس": "مصادر دخل المجلس، وحصيلة الـ300 ألف جنيه من الغرامات على بعض وسائل الإعلام المخالفة، وردت بالكامل لخزينة الدولة".

المصدر : الوطن