«صحة النواب» تُعد تشريعاً لتجريم بيع الأدوية دون روشتة
«صحة النواب» تُعد تشريعاً لتجريم بيع الأدوية دون روشتة

صـرح النائب أيمن أبوالعلا، وكيل لجنة الصحة بمجلس النواب، عن إعداده مشروع قانون لتجريم صرف الأدوية من الصيدليات دون روشتة طبية، باستثناء الفيتامينات والمسكنات، أسوة بدول العالم، تمهيداً لمناقشته بدور الانعقاد المقبل، مطالباً وزارة الصحة بالتحرك لمعالجة الأمر بسرعة.

وانتقد «أبوالعلا»، لـ«عرب برس»، إعلان نقابة الصيادلة بمدينـة الفيـوم عن «دبلومة» حول «كيفية صرف الأدوية بالصيدليات»، معتبراً أن «صحة المواطن بلا قيمة، فوصف علاج ومضادات حيوية دون روشتة طبيب كارثة». وقال النائب محمد العمارى، رئيس لجنة الصحة بالبرلمان، إن «اللجنة ستتواصل مع وزارة الصحة لتفعيل إجراءات حظر بيع الدواء دون روشتة، لخطورته على المرضى».

فى المقابل، قال الدكتور أيمن عثمان، أمين عام نقابة الصيادلة: «إن دورة تأهيل الصيدلى لتشخيص المرض لا تتعدى على مهنة الطبيب، بل تتكامل مع دوره، ولا بد أن يكون الصيدلى على علم بالتشخيص حتى يعرف صرف الدواء البديل أو غيره». واستطرد: «المتبع فى العالم كله أن يكتب الطبيب التشخيص للمريض فى الروشتة، ويصرف الصيدلى الدواء المناسب، وهو بذلك لا يتجاوز اختصاصه».

حملة برلمانية ضد المغالاة فى تكاليف الزواج

فى شأن آخر، صـرح النائب إسماعيل نصر الدين تدشين حملة لتيسير إجراءات الزواج، بعنوان «زواج بدون مغالاة»، لمواجهة ظاهرة الزواج العرفى.

وكشف النائب، فى بيان، أمس، أن الحملة ستعقد لقاءات مفتوحة لتوعية المواطنين بخطورة المغالاة فى تكاليف الزواج.

وتقدمت النائبة سولاف درويش باقتراح برغبة لوزير الأوقاف وشيخ الأزهر ووزارة التضامن لتشكيل لجنة «حكماء ومشورة»، لتوعية المقبلين على الزواج بأهميته، والمعاملة الحسنة بينهم، وإجراء الاختبارات النفسية لهم، للحد من ارتفاع نسبة الطلاق.

المصدر : الوطن