التعليم العالي توضح حقيقة قرار منع الاختلاط بالجامعات المصرية
التعليم العالي توضح حقيقة قرار منع الاختلاط بالجامعات المصرية

أكدت وزارة التعليم  العالي والبحث العلمي عدم صحة ما نشرته بعض المواقع الإلكترونية وصفحات التواصل الاجتماعي حول ‏صدور قرار رسمي بمنع الاختلاط في الجامعات‎ ‎المصرية مع بداية ‏العام الدراسي ‏الجديد 2018-2019 وتخصيص أيام معينة لحضور كل منهما للجامعة بواقع 3 أيام للبنين و3 أيام للبنات في الأسبوع.

وأوضحت الوزارة في بيان رسمي منذ قليل، أنه لم يصدر أي قرار رسمي من قبل الوزارة ‏أو المجلس الأعلى للجامعات خاص بمنع اختلاط البنين والبنات وتخصيص أيام معينة ‏لحضور كل منهما للجامعة.

وشددت على أن كل ما يتردد من أنباء حول هذا الشأن ‏محض شائعات لا أساس لها من الصحة.‏

ولفت الوزارة إلى أن الجامعات المصرية ملتزمة بالأعراف والتقاليد الجامعية المعمول ‏بها عالميًا، ويتم التعامل الفوري من جانب رؤساء الجامعات ‏مع أي خروج عن الأعراف الجامعية, مؤكدة على أن الجامعات المصرية تشهد حالياً ‏تطويراً كبيراً، وتتعاون مع العديد من الجامعات الدولية ، بهدف ‏تطوير البرامج التعليمية، و تقديم برامج جديدة تتماشى مع سوق العمل.

ولفتت إلى أن ذلك يأتي في إطار خطة الدولة للنهوض بالتعليم الجامعي لتخريج كوادر من ‏الشباب المصـري على مستوى متميز من الاستعداد العلمي والفني ‏ليكون قاطرة التنمية ‏والتقدم لمصر خلال المرحلة المستقبلية القادمة.‏

وناشدت الوزارة المواقع الإلكترونية ومستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي تحري الدقة والموضوعية ‏في نشر الحقائق والتواصل مع الوزارة للتأكد من دقة ‏المعلومات قبل نشرها، حتى لا يتسبب ذلك فى بلبلة الرأي العام وإثارة غضب ‏المواطنين.‏​

المصدر : الموجز