مسؤول أممي لـ"الساسة العراقيين": أنصتوا إلى صوت الشعب
مسؤول أممي لـ"الساسة العراقيين": أنصتوا إلى صوت الشعب

حث رئيس بعثة الأمم المتحدة في العراق، يان كوبيش، القادة السياسيين على الإنصات إلى صوت الشعب، والاستفادة من الفرصة السانحة والإسراع بتشكيل حكومة وطنية جامعة وغير طائفية.

ورأى المسؤول الأممي أن الحكومة التي حث القادة العراقيين على تشكيلها ستستخدم الموارد الغنية للعراق لمصلحة شعبه، وتضمن السيادة الكاملة والاستقلال الحقيقي للبلاد بدون أي تدخل أجنبي، وفقا لما ذكرته قناة "روسيـا اليوم" الإخبارية الروسية.

وتحدث كوبيش أمام جلسة مجلس الأمن الدولي حول العراق عن المظاهرات التي بدأت في محافظة البصرة في يوليو وانتشرت إلى محافظات أخرى في الجنوب قائلا: المتظاهرون، بشكل رئيسي، شباب لديهم شكاوى طويلة الأمد حول عدم توفر الخدمات الأساسية، وشح الكهرباء، وانعدام فرص العمل، والفساد المستشري. ولكن وبسرعة أصبحت رسالتهم أكثر تسييسا وانتقادا للقادة على المستوى الوطني، والحكومات المتتالية لإهمال احتياجات الناس والعدالة الاجتماعية، وأعربوا عن إحباطهم العميق والمتزايد تجاه النظام السياسي بما في ذلك نظام الحصص بين الطوائف، واستنكروا التدخل الأجنبي في الشؤون الداخلية للعراق.

وأضاف أن تلك "المظاهرات أبرزت الاحتياجات الاجتماعية والاقتصادية والتنموية الكبيرة في هذه المحافظات، التي أهملت لفترات طويلة، وذكر أن فريق الأمم المتحدة  القُطري يعد استراتيجية وبرامج لزيادة المساعدات".

المصدر : الوطن