فنزويلا: طائرة مسيرة استهدفت مادورو تم تفجيرها عن بعد من أمريكا
فنزويلا: طائرة مسيرة استهدفت مادورو تم تفجيرها عن بعد من أمريكا

أفاد وزير الاتصالات والإعلام الفنزويلي، خورخيه رودريجيز، بأن إحدى الطائرات المسيرة التي استخدمت لاستهداف الرئيس نيكولاس مادورو تم تفجيرها عن بعد من الولايات المتحدة.

وتعهد الوزير الفنزويلي بتقديم أدلة على أن مدبري ومنفذي الهجوم الفاشل "تلقوا دعما ليس فقط من كولومبيا والولايات المتحدة، بل ومن دول أخرى أيضا"، وفقا لما ذكرته قناة "روسيـا اليوم"الإخبارية الروسية.

وتم استهداف الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو بطائرات مسيرة مفخخة أثناء إلقاء خطابه في العاصمة كراكاس يوم 4 أغسطس. ونجا مادورو وكبار المسؤولين الآخرين من محاولة الاغتيال، وحتى الآن حددت فنزويلا 25 شخصا يشتبه بتورطهم في الهجوم، وتم اعتقال 10 منهم، واتهمت السلطات الفنزويلية القوى المعارضة اليمينية بالوقوف وراء محاولة الاغتيال هذه.

كما وجهت اتهامات إلى كولومبيا والولايات المتحدة بتقديم الدعم لها، ورفضت كولومبيا الاتهامات الموجهة إليها بهذا الخصوص، كما وصف بعض المعارضين محاولة اغتيال مادورو بأنها "مسرحية" لتبرير قمع المعارضة.

المصدر : الوطن