عمران خان يعد بمواصلة الكفاح من أجل حقوق الإنسان والأقليات في باكستان
عمران خان يعد بمواصلة الكفاح من أجل حقوق الإنسان والأقليات في باكستان

قال زعيم حزب الإنصاف الباكستاني عمران خان، والمرشح لمنصب رئيس الوزراء، إن 11 أغسطس "يوم نجدد عهدنا لمواصلة الكفاح من أجل حماية حقوق الأقليات في بلادنا ونتعهد في هذا اليوم بتعزيز القيم والثقافة الديمقراطية باعتبارها أداة أساسية لنشر التسامح والسلام والانسجام في مجتمعنا الباكستاني".

جاءت تصريحات عمران خان في رسالته بمناسبة "يوم الأقليات" الذي يصادف كل عام في 11 أغسطس، حسبما أفادت وكالة الأنباء الباكستانية الرسمية APP اليوم.

من جانبه، قال مرشح حزب حركة الإنصاف كحاكم لإقليم السند، اليوم السبت، إن الحزب سيعمل بشكل مشترك على حل القضايا الخاصة بأهالي المحافظة، وخاصة مدينة كراتشي الضخمة، حسبما أفاد موقع "ذي نيوز" الباكستاني، وأشار عمران إسماعيل إلى أن الحكومة الفيدرالية لحركة الإنصاف سوف تطلق مشروعات قومية ضخمة في إقليم السند، كما وعد رئيسها عمران خان.

وكان حزب الشعب الباكستاني، قد حصل على أغلبية في إقليم السند، وكان في وضع يسمح له بتشكيل الحكومة هناك، وأعلن حزب حركة الإنصاف احترامه لمرشح الشعب، وقال عمران إسماعيل ان حزبه سيقيم علاقة عمل جيدة مع حكومة "حزب الشعب الباكستاني" في السند لحل القضايا العامة.

وأضاف أن الحكومة الفيدرالية مصممة على القضاء على خطر الفساد وتحقيق التنمية في كراتشي والمقاطعة بأكملها، لافتا إلى أن إصلاحات شرطية سيتم إدخالها لتحسين أداء الشرطة في إقليم السند.

المصدر : الوطن