بيان من شرطة الشارقة
بيان من شرطة الشارقة

ظهر مقطع فيديو يظهر عميل يعاني من حالة طوارئ صحية على وسائل التواصل الاجتماعي و نفت شرطة الشارقة وجود شائعات فيروس وبشأن حالة فيروس كورونا زُعم أنها في أحد مراكز اختبار السيارات وأوضحت الشرطة أن العميل لا يعاني من فيروس كورونا.

وأوضحت الشرطة أنه كان يعاني من مشكلة صحية وينتظر دوره في المركز عندما شعر بالمرض وتوفي وأكد الفريق الطبي الذي حضر إلى حالة الطوارئ أنها ليست حالة كورونا ثم نقل الرجل الآسيوي إلى مستشفى القاسمي وخرج من المستشفى بعد فترة وجيزة من تلقيه الأدوية.

تبحث الشرطة الآن عن الشخص الذي أخذ الفيديو وشاركه على وسائل التواصل الاجتماعي وحث المسؤلين جميع المواطنين والمقيمين إلى تجنب تناقل الأخبار الملفقة أو الصور المزيفة والامتناع عن تبادل مثل هذه الشائعات ويواجه مروجو الشائعات غرامة تصل إلى 3 ملايين درهم وثلاثة أعوام في السجن وفقًا لقوانين الإمارات.

وايضا الى جانب انتهاك القانون فإن الأشخاص الذين يقومون بنشر هذه الشائعات يبالغون في عدد حالات المصابين بفيروس كورونا في البلاد ويثيرون الذعر بين الناس.